إطمناسعاف وطوارئصحةكورونا

كيف يحمى مريض الحساسية نفسه من فيروس كورونا

يجب على المرضى الذين يعانون من حساسية الصدر الالتزام بالإجراءات الوقاية ومكافحة العدوى من فيروس كورونا المتزايد ، لأنه إذا أصيبوا بعدوى Covid-19 ، يمكن أن تتفاقم حالتهم الصحية ، لدرجة أنه تصل إلى دخول مستشفى ، ووضعهم على أجهزة التنفس ،و لهذا لابد من الحرص على تنفيذ إرشادات الوقاية من كورونا.

تستعرض “العيادة أونلاين” ، ضمن التقرير التالي ، تأثير فيروس كورونا على مرضى حساسية الصدر ، إجراءات الوقاية و مكافحة العدوى من فيروس كورونا ، وهذا يتحدث عنه الدكتور/ وائل أبو الخير أستاذ الحساسية والمناعة .

  أعراض حساسية الصدر و إرشادات الوقاية من كورونا:

مرضى حساسية الصدر يعانى من بعض أعراض تنفسية

صعبة ولهذا لابد من الالتزام بالإجراءات الوقاية ومكافحة العدوى من فيروس كورونا ، ومنها:

-السعال الذي يمكن أن يكون في سياق البلغم.

– ضيق الصدر.

– صفير.

– تنفس سريع أو مزعج.

هذه الأعراض تزداد حدة ، بمجرد أن يستنشق المريض بعض المواد المسببة للحساسية خلال التنفس ، مثل الأوساخ وحبوب اللقاح ووبر الحيوانات والعطور ودخان السجائر ، لأن الجهاز يبالغ في رد فعل النظام ، مما يؤدي إلى التهاب الشعب الهوائية وتراكم الإفراز بداخلها فلابد من الالتزام بالاجراءات الوقاية ومكافحة العدوى من فيروس كورونا.

ارشادات-الوقايه-من-كورونا

أعراض كورونا لدى مرضى حساسية الصدر:

بمجرد إصابة مرضى حساسية الصدر بفيروس كوفيد -19 ، لا تظهر عليهم أعراض مختلفة تمامًا عن الأعراض الشائعة لكورونا ، مثل ارتفاع حرارة والصداع والإسهال وفقدان حاسة الشم والتذوق.

ومع ذلك فإن السعال وضيق التنفس أكثر شدة.

وحساسية الصدر يصاحبها سعال وضيق التنفس ، لذلك يجب على المريض زيارة الطبيب المختص في الحال عند الإصابة بالعدوى أو زيادة شدتها ، للقيام بمجموعة متنوعة من الفحوصات الطبية التي تساهم في كشف فيروس كوفيد -19 وهي:

– تحليل تفاعل البوليميراز المتسلسل

– تحليل CRP.

– صورة تعداد الدم الكامل.

– تصوير الصدر بالأشعة السينية.

  علاج كورونا عند مرضى حساسية الصدر و إرشادات الوقاية من كورونا مرة أخرى:

في حال تأكد مريض الحساسية المفرطة إصابته بفيروس كورونا يجب مراجعة الطبيب المختص مبدئيا قبل تناول الادوية المرفقة ببروتوكول علاج فيروس كورونا ، لمعرفة الجرعات بما يتناسب مع العمر والوزن والمكانة الصحية والجنس.

 

بالإضافة إلى أدوية علاج الكورونا ، يجب على المريض تناول الأدوية المضادة للحساسية ومضادات الهيستامين للتخفيف من الأعراض. و أستعمال أجهزة التنفس الصناعي قبل أن تسوء حالته ويصبح أكثر عرضة لخطر الموت.

 

يوجد هناك بعض الحالات بسبب لرد فعل الحساسية المفرط يلزمها المكوث في المستشفى ، وهي “عدم الشعور بتحسن الأعراض ، بالرغم من الالتزام بتناول الأدوية”.

  أساليب الوقاية من كورونا لدى مرضى الحساسية:

حتى يكون مرضى حساسية الصدر في مأمن من الاصابة بفيروس كورونا ، عليهم الالتزام بإرشادات الوقاية من كورونا و هى كالاتى:

– لابد غسيل اليدين بالماء الجاري والصابون معظم الوقت، لمدة حوالي عشرين ثانية على الأقل ، حتى تطبيق أساليب الوقاية من كورونا.

– عدم ملامسة الوجه خارج المنزل، حتى تطبيق أساليب الوقاية من كورونا.

– تغطية الفم والأنف بمنديل ورقي بمجرد حدوث تقطر أو سعال مع مراعاة التخلص منه داخل صندوق الفضلات عند الاستخدام ، وهذه أحدى أساليب الوقاية من كورونا.

– تطهير الأسطح الملامسة في الأوقات مثل الطاولات ومقابض الأبواب ، تعد أحدى أساليب الوقاية من كورونا

– الحفاظ على التباعد الاجتماعي بمجرد التعامل مع الآخرين، لتطبيق أساليب الوقاية من كورونا.

– تجنب الاتصال المباشر مع مرضى كورونا، لتطبيق أساليب الوقاية من كورونا.

– اتباع نظام غذائي صحي ، مصنوع من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة ، لتقوية النظام وتعزيز قدرة الجسم على مكافحة عدوى كوفيد -19، التي تعد من إجراءات الوقاية ومكافحة العدوى من فيروس كورونا.

اساليب-الوقايه-من-كورونا
هناك إرشادات لتقليل نوبات مرضى حساسية الصدر :

يجب على مرضى حساسية الصدر اتباع بعض النصائح لتقليل احتمالات الإصابة بنوبات ، والتي يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على الجهاز المناعي ، بما في ذلك:

– شرب الكثير من السوائل ، وخاصة الماء ، للحفاظ على الجسم بالماء ، و تؤدى إلى تنفيذ إرشادات الوقاية من كورونا. .

الراحة وتجنب العمل البدني الشاق ، تساعد في تنفيذ إجراءات الوقاية من مكافحة العدوى من فيروس كورونا .

– تناول الأدوية المضادة للحساسية سواء كانت بخاخات فموية أو أنف أم لا، التى تساعد على تنفيذ إجراءات الوقاية ومكافحة العدوى من فيروس كورونا.

للمزيد من المعلومات حول الوقاية من متحور كورونا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى